عيد الأم

press to zoom

press to zoom

press to zoom

press to zoom
1/7

   

  يوم الأحد بتاريخ 14 أيار أقيم القداس الالهي تكريما لجميع  أمهات الرعية في سان باولو، ترأس القداس صاحب السيادة المتروبوليت دامسكينوس منصور عاونه الأسقف رومانوس داوود وكهنة الكاتدرائية.

  في عظته تحدث سيادته عن المرأة السامرية وحوارها مع الرب يسوع المسيح ، وتحدث أيضاً عن تاريخ عيد الأم في الغرب المقرر في الأحد الثاني من أيار في كل سنة ، بهذا العيد نتذكر أمهاتنا وجميع الأمهات في العالم، وبه نجدد وعدنا بالحب والتقدير والامتنان للأمهات، وتحدث عن أهمية الأم في الكتاب المقدس ودورها في تنشئة الاجيال والتربية و في بناء العائلة والمجتمع، وأيضاً في عظته بين بكلمات رائعة عن الأم وحنانها وطيبتها ودورها في حياتنا، وبالأخص السيدة العذراء أمنا جميعاً. فهي التي قبلت الرب يسوع المسيح المخلص في أحشائها وصارت أمه.  " ولما حان ملء الزمان أرسل الله ابنه مولوداً من إمرأة مولوداً تحت الناموس" غلاطية 4:4.

  ومن ثم توجه الجميع إلى صالون المطرانية وتم تقديم هدية رمزية لكل أم عربون محبة واحترام.